أخبار عاجلة

العاقر

 

شمس الضحى

إنها مجرد فكرة إذا توقفتَ عن التفكير في …ستتلاشى …
لا أعلم أي صندوق أسود أجهشك بداخله ..
كرسالة وسط الجرح …أنت تندمل …
بمجرد أن تسمع أصواتي من بعيد …
ذلك هو سكن الأوفياء…
حيث تحتجز بداخله فلكلوريات الخوف …..القلق …
عاقر هي أنثاك ..
لا تحظى بعفو من القدر …
هي المقبلة القريرة ….المتحوصلة سباتا …
عاقرة هي ….
تسرد استقالتها على طاولة الليل ..
ووصيتها تزداد شحوبا …
عروس تغزل نهاية الحفل …
تنام مبكرا ليلة العيد ..
تختلط بأمواج صخبك …لتصبح عاقرة …
توظف أحلامها بشرقية غريبة …
تحتسي حروفا عقيمة …
تلبي نداء السماء ..
بقليل من شرعبة ممنوعة على أمثالها …
الوصف ..القلق …الصلاة …
فيا عشرة الروح …ويا تصبيرة الضعف ..وحيلة العجز …
انا العقيمة المختلفة …
وأنت الملحمة من الهزائم المختلفة …
منصهر بداخلي ….ككومة من النحاس …أو ككاسر
يتمايل الغصن بحضورك ….
أيتها العاقر المتصلبة ..
متى تصدر هويتك …وتعتنقين الموج ككل الشاعرات …؟!
متى تستردني ..يا رجلا فكك شفرة عنقي ..؟!
أستصرخ هدوئي …أقتحم دوامتي ….
تشرخ غرفة صمتي إلى نصفين ….
تلك نصرة وعتب …
فوقع اسمك تحت وشاح الإنتظار …حبيبتك العاقر …….

عن حنان احمدعبدالوهاب

شاهد أيضاً

قصه ديانا لبنت دسوق “الاء السقا”

كتبت حنان احمد عبد الوهاب تتساقط التحديات التى تواجه الشابه” آلاء السقا ” بنت العشرين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.