أخبار عاجلة
الرئيسية / حوادث / المباحث الجنائيه تلقي القبض علي قاتل المحامي بكفرالشيخ

المباحث الجنائيه تلقي القبض علي قاتل المحامي بكفرالشيخ

حماده مبارك

عندما تلقي العقيد عماد جلال مأمور مركز شرطة الرياض بلاغا من أحمد عبد السلام حمد بإختفاء عمه زيدان حمد المحامي فجأة ومحمولة خارج نطاق الخدمة وابواب فيلته مفتوحة والغرف مبعثرة فقام المأمور بإخطار اللواء أحمد صالح مساعد وزير الداخلية مدير أمن كفر الشيخ الذي كلف علي الفور العميد محمد عمار مدير المباحث الجنائية بمديرية أمن كفر الشيخ بسرعة فحص البلاغ فأصدر تعليماته للمقدم شريف العقدة مفتش مباحث المديرية بالانتقال بمرافقة الرائد أحمد مطاوع رئيس مباحث مركز شرطة الرياض لمعاينة مسكن المحامي المجني عليه واثناء المعاينة لغرف فيلا المحامي المبعثرة تيقنا أن هناك جريمة تمت بدافع السرقة وما هي إلا دقائق معددوة اثناء استكمال المعاينة عندما قاموا بفتح جراج السيارة فكانت المفاجأة المحامي يرقد علي الارض أمام سيارته غارقا في دماؤة بعد أن ظل 16 ساعة يصارع الموت حتي عثر رجال الشرطة عليه وكان قلبه ما زال ينبض بالحياة فتم استدعاء الاسعاف علي وجه السرعه وتم نقله للمستشفي ونحج الأطباء في إعادته للحياة فقال بلسان ثقيل وكلمات معدودة عدت لمنزلي بعد المغرب ولما ادخلت السيارة الجراج ونزلت منها ملتفتلا ناحيه الباب للخروج تلقيت ضربة شديدة بجسم صلب علي رأسي فسقطت علي الأرض شبه فاقد الوعي وكان الجراج مظلم فلم أعرف من ضربني ثم انتكست حالتة الصحية نتيجة لنزيف داخلي بالمخ واشتباه ما بعد الارتجاج فدخل في غيبوبة دامت عشرة أيام حتي فارق الحياة .

باتت الجريمة غاية في الغموض من بدايتها حيث يسكن المحامي العجوز 71 سنة بمفردة في فيلا منعزلة عن المساكن ولا يوجد بها كاميرات مراقبة مما زاد مهمة البحث الجنائي للوصول للحقيقة صعوبة حتي استطاع رجال مباحث كفر الشيخ من فلك لغز مقتل المحامي المجني عليه والقبض علي الجاني .

جلس العميد محمد عمار مدير المباحث في مكتبه أمامه العميد محمد عبد الوهاب رئيس المباحث الجنائية يرسمان خطة بحث جنائي للوصول إلي الجاني تضمنت عدة محاور منها دراسة مسرح الجريمة ومعاينتة معاينة دقيقة فمن المحتمل أن يكون الجاني ترك شيئا وراءه يدل عليه أما المحور الثاني فهو فحص علاقات المحني عليه بالآخرين بهدف ايجاد الادلة علي ارتكاب الواقعة أما المحور الثالث فسلكه العميد محمد عمار مدير المباحث الجنائية بالبحث عن محمول المجني عليه حتي تم الوصول إلي سائق تاكسي يحمل محمول المحامي المجني عليه وباستجوابه قال يوم الجمعة الماضي عقب الصلاة ركب معي زبون لا أعرفه من مجمع مواقف كفر الشيخ وطلب مني توصيلة إلي شارع النبوي المهندس بقلب مدينة كفر الشيخ ليبيع محمول فكانت المحلات مغلقة فلاحظت الضيق علي وجهه فعرضت عليه شراء المحمول واتفقنا علي السعر 400 جنيه ولم يكن المبلغ معي بالكامل فأخذته معي لمسكني وأعطيتة المبلغ وأخذت المحمول وقام بوصف الزبون فقام الرسام الذي أحضرتة المباحث برسم الملامح التي أدلي بها سائق التاكسي للزبون حتي توصل رجال المباحث للمتهم محمد .أ.ح 29 سنة يعمل في محجر بالقرب من مسكن المحامي المجني عليه وبمجرد مواجهته انهار واعترف بإرتكابه للجريمة فتحرر المحضر رقم 19030 جنايات مركز الرياض وتم عرضة علي النيابة العامة لمركزي كفر الشيخ والرياض .

اعتراف

وقف المتهم أما المستشار محمد عمار وكيل نيابة مركزي كفر الشيخ والرياض برئاسة المستشار علاء الخطيب وبإشراف المستشار أحمد عاشور المحامي العام لنيابات كفرالشيخ يقول بعد أن علمت بقيام المحامي ببع مساحة أرض زراعية لعمي وقبض ثمنها الذي يعد ثمنا باهظا قررت أن أغير حياتي إلي الاستقرار المالي حتي رسم لي الشسطان خطة محكمة بأن أسرق المحامي الذي أعرفه جيدا وأعلم مدي ثرائه الفاحش وكان قد أعطاني مبلغ 200 جنيه صدقة وظللت علي مدار شهر أراقب فلته الذي أعمل في محجر بالقرب منها كي أعرف مواعيد خروجه ودخوله حيث يسكن بمفردة في فيلا بعيدة عن المدينة وفي الوقت الذي رأيته مناسب جدا بعد أذان المغرب دخلت الفيلا من سور الاشجار الذي يحيط بها حتي أصبحت أمام الباب الرئيسي ومعي زاوية حديد ( جريدة حديد ) طولها نصف متر وعرضها حوالي 7 سنتمتر وهممت بكسر القفل فلمحت نور سيارة قادمة من الممشي الواقع بين الفيلا والطريق فقمت بالإختباء خلف الاشجار أراقب المشهد فوجدت المحامي ينزل من سيارته وفتح باب الجراج ثم ادخل السيارة فيه فتبعته وبمجرد من نزوله من باب السياره عاجلته بضربه بالزاوية الحديد بكل قوتي علي رأسه فسقطت علي الأرض ولم يتحرك تماما فأخذت المفاتيح وفتشت حقيبتة فلم أجد سوي 1400 جنيه فقط واخذت محموله وأغلقته كما أغلق باب الجراج عليه بالقفل من الخارج وصعت لباب الفيلا ففتحتها ودخلت وكنت أظن أن الزاوية الجديد سأحطم بها القفل ولكنها حطمت رأس المحامي فتحت القفل بالمفاتيح ومكست نص ساعه تقريبا ابحث عن الملايين التي أحلم بها في الغرف فلم أجدها فخرجت تاركا المفاتيح والفيلا مفتوحة وهربت ولم اتوقع أن المباحث ستصل إلي ابدا وأنفقت الفلوس وذهبت إلي مدينة كفر الشيخ وبعت المحمول ولكن تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن فأردت تغيير حياتي للأفضل باحثا عن الاستقرار المادي فضاع الحلم وضيعتني نفسي الامارة بالسوء وانتظر حبل المشنقة لقتلي المحامي ثم قام المتهم بعمل المعاينة التصورية للجريمة كاملة فأمر المستشار محمد عمار بحبسه 4 أيام علي ذمة التحقيقات بتهمة قتل عمد مع سبق الاصرار والترصد مقترنة بجنحة سرقة جددها القاضي الجزئي 15 يوما أخري .

شاهد أيضاً

ضبط ٤٠ طن مخللات فاسدة بالإسكندرية

حماده مبارك تمكنت الإدارة العامة لمباحث التموين والتجارة الداخلية بمحافظة الاسكندريه من القبض على صاحب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *