الرئيسية / اخبار / اخبار محلية / اخطاء إخراجية فادحة فى برنامج الو سينما والمخرج يفتقد إلى ألف باء المهنية

اخطاء إخراجية فادحة فى برنامج الو سينما والمخرج يفتقد إلى ألف باء المهنية

كتب :وليد شفيق

شاهدت حلقة من برنامج ألو سينما وهو برنامج هواء يذاع على فضائية نايل سينما فى الساعة الواحدة والنصف فجرا ، والحلقة كانت عن جراندات السينما المصرية البرنامج من تقديم المذيعة نانسى ابراهيم وإعداد محمود عبود ومن إخراج مشهور محمد وهو للأسف لا يصلح للعمل نهائيا كمخرج ولا اعلم من فى ماسبيرو المسئول عن تقييمه أو إجازته كمخرج وتكليفه بالعمل من الأساس بل منحه صلاحيات لإخراج برنامج هواء مهم يبدو من المتصلين أن مذيعته جيدة ورصينة ومحققة أرضية جيدة من التواصل مع الجمهور وهذا ما اتضح من خلال المكالمات التى وردت إليها وإشادة المتصلين بها ، أما الأعداد فلا غبار عليه فى اختيار الموضوعات وإعداد الفقرات ، حتى نصل إلى الطامة الكبرى والعنصر الأهم الإخراج لنجد جملة من الأخطاء الفادحة التى لا أعلم هل صدرت عن المخرج بدون وعى ولقلة امتلاكه لأدواته الفنية وعدم إلمامه بأساسيات وقواعد الإخراج أم انه يدرك تماما لأبعاد جريمته الكاملة وأخطائه التى لا يمكن التجاوز عنها فى برنامج جماهيرى مرتبط بالناس ويذاع على الهواء على قناة مصرية معروفة ولها مشاهدوها .
فمنذ بداية الحلقة ورغم تحلى مقدمة البرنامج برباطة الجأش إلا إنه يبدو لأى شخص غير متخصص إنها تفاجىء بالهواء ويتم القطع عليها دون أن يخطرها المخرج إنها على الهواء ، ثانيا كلما تتحدث المذيعة عن فيلم وتقدمه نفاجىء بالمخرج يعرض فيلم آخر تماما وكأنه فى ملكوت تانى خالص لتعتذر المذيعة للمشاهدين عن خطأ غير مسئولة عنه ، كما أن المخرج والذى أعتذر عن وصفه بهذة الصفة ولا يتحلى بها بالمرة يقوم بالقطع على مشهد من فيلم بشكل سيىء جدا وغير فنى ليعود الى الاستديو دون اكتمال المشهد وبقطع الجمل الحوارية ، بل إنه يخرج إلى فواصل دعائية طويلة وتنويهات ويقوم بتكرارها دون أن نرى المذيعة قبلها تنوه عن ذلك مما ينطوى على عدم احترام للمشاهد ، أضف إلى ذلك رقم التليفون الذى نادرا ما يظهر على الشاشة كى يتمكن المتصلون من الاتصال ، بالإضافة إلى حالات اسوداد الشاشة او النغبشة التى تكررت اكثر من مرة . والجدير بالذكر إنه عندما يرد اتصال من أحد المشاهدين ويبدأ فى الحديث عن موضوع الحلقة نفاجئء بالمخرج يعرض على الشاشة مشهد قام بإذاعته كاملا منذ أقل من دقيقة ليعيده مرة أخرى بالصوت والصورة مسببا تشويشا على المكالمة وعلى المتحدثين أو بطريقة العرض البطيىء وفى الحالتين يعد هذا الأمر إهانة للمتصل وقلة تقدير لمذيعة البرنامج التى تبدو إنها تعانى الأمرين فى الكواليس .
أما التقطيعات الخاصة بكاميراته فحدث ولا حرج فهى سريعة جدا ومتلاحقة بل إنها متعبة للعين ومرهقة جدا لمتابع الحلقة خاصة أنه بدى واضحا أن المذيعة تفاجىء بالقطع وكأنه لا يصدر لها أوامر من الكونترول بالنظر يمينا أو يسارا وكأننا نشاهد فيديو كليب سريع غير هادف ، كما أن اتجاه نظر المذيعة غير صحيح وكأن الكاميرات ليست فى مستوى نظرها .
لتظل المذيعة طوال الحلقة تعتذر للجمهور عن أخطاء بالنيابة عن مخرج غير مؤهل إطلاقا وهى أخطاء قاتلة هى غير مسئولة عنها لكنها مضطرة ان تفعل ذلك احتراما للمشاهدين .
والسؤال هنا من يختار فى ماسبيرو هولاء المخرجين غير المؤهلين للعمل او لإدارة برامج مهمة وذات مشاهدة عالية فى الوقت الذى تتعالى فيه الصيحات بتطوير ماسبيرو ومتى يتدخل السيد حسين زين رئيس الهيئة الوطنية للإعلام الذى يصبو للنهوض بماسبيرو وتطويره لتصحيح وتقويم بعض العاملين ومعاقبة المهمل وإعفاءه من عمل أكبر من امكاناته .
كما نطالب المخرج الأستاذ اسامه البهنسى رئيس قطاع قنوات النيل المتخصصة بالتدخل الفورى لاتخاذ كافة التدابير بعقاب هذا المخرج وتنحيته عن برنامج هواء والتحقيق الفورى معه وتكليفه بعمل ادارى وأبعاده عن العمل الفنى تماما والذى يحتاج إلى مخرج يمتلك أدواته ويدرك قيمة وخطورة برامج الهواء والتأكد من عدم تكرار هذا الأمر مرة أخرى خاصة مع برنامج هواء ناجح تتوافر فيه العناصر الجيدة من إعداد وتقديم ويحتاج إلى اختيار مخرج واعى مجيد خاصة اننا قلما نجد برنامج مثله فى ماسبيرو مما يستدعى الاهتمام به اكثر وإقصاء العنصر السيىء فورا بل بتره بلا رحمة او هوادة والاهتمام بدعم العناصر الجيدة .

شاهد أيضاً

بنك مصر يطلق أول صندوق استثمار خيري لدعم نهضة الرياضة المصرية

كتب-محمد أبو بكر شومان قام بنك مصر بالإعلان عن إطلاق أول صندوق استثمار خيري “صندوق …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *